منتديات شموس الثقافة والإبداع

شعر،قصص، برامج كومبيوتر ،طرائف ،عالم حواء
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد   الخميس أبريل 21, 2016 11:45 am

سبع سموات وسبع أراض !!!

تتعسَر المفاهيم حقا ،لكن لوتدبَرنا آيات القرآن الكريم ،فحتما سنكتشف أن لكلمة "أرض ' عدَة دلالات ،وليس المعنى منحصرا في ما نعتقده صوابا أي في الأرض التي نسكنها نحن البشر من جيل إلى جيل ،والتي تبدو في الكون كقطرة ماء في محيط شاسع.فالله عزوجل بداية خلق عنصرين اثنين إن صح القول ،ماهو عبارة عن "دخان" فهو سماء ،وعنصرا صلبا يلتقي بالعنصر الأول أي مادَة صلبة وهي "الأرض" ،فكانتا ملتصقتين ببعضهما وبقدرة منه سبحانه ،فتقهما أي فصلهما ،والفتق ليس معناه الفصل النهائي إنما يبقى بينهما ،الشيئين المنفصلين صلة وعلاقة تدلل على اشتراكهما في التركيبة الأولى ،وهذا ما يصفه علماء الفلك "بالإنفجار الكبير" ،كذلك فكلاهما مكمل للآخر باعتبار أن السماء سقف للأرض.يقول الله  تعالى :أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ (30)


 وبعدما تمَ الفتق بينهما ،بالماء ،والله أعلم وكان الفتق مشيئة أرادها الله ،وليست كما يعتقده بعض علماء، انفجار عشوائي،خلق الله من التركيبة الصلبة أي الأرض الأم ،كلَ ماليس باستطاعة العقل البشري أن يتصوره من مجرَات تحتوي أعدادا لاتوصف من الكواكب  وغيرها ،وقضاهن سبع سموات ، يقول الله تعالى : ( هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ )فعلى كل أرض وما تشتمل عليه ،سماء ،فسبع سموات رفعت على سبع أراض .يقول تعالى :   ( أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً ) ،أي متماثلة،وليس يكتنفها التماثل إلاَ لأنها ستغطي سبعة أراض متماثلة أيضا  يقول الله تعالى : ( اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا )



.. والسماء الدنيا أي القريبة مناَ ،هي التي تبدو للنظر مزينة بالنجوم المتوهجة.

وعندما يقول سبحانه " وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين" ،فنستشف إذن أن أرض الجنة مساحتها سبع سموات وسبع أراض أي بمعنى أن حجم الأرض يوازي حجم السماء ،،،أي كل ماهو تحت السماء الدنيا من مجرات بلاعدد ،مضروب في سبعة ،،،فتلك هي مساحة أرض الجنة.
وعندما يقول سبحانه : وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ ۚ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ (67)
فذاك يدلل على أن كل التركيبة الأولى من دخان "سماوات" ومادة صلبة "أرض" أي الكون بأجمعه، في قبضة الله سبحانه ،فكم هو كبير وعظيم ، لا إله إلاَ هو.

والله سبحانه قد خلق السموات والأرض ،والخلق يقتضي التحوَل ويخضع بقدرته سبحانه لزمان ومكان ،وأماَ الشمس والقمر والنجوم فهي مسخرات بأمره سبحانه.
يقول الله تعالى (إِنَّ رَبَّكُمُ اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ).

فنفهم إذن  أن الشمس والقمر والنجوم ،ملكوت السموات ،بينما الكواكب ،ملكوت الأرض.
يقول الله تعالى : "وكذلك نري إبراهيم ملكوت السماوات والأرض"
لأن إبراهيم عليه السلام قد رأى كوكبا ،ثم القمر ،وثم الشمس ،،،وثم أقرَ بألوهية فاطر السموات والأرض.
يقول الله تعالى : "فلما جن عليه الليل رأى كوكبا قال هذا ربي فلما أفل قال لا أحب الآفلين فلما رأى القمر بازغا قال هذا ربي فلما أفل قال لئن لم يهدني ربي لأكونن من القوم الضالين فلما رأى الشمس بازغة قال هذا ربي هذا أكبر فلما أفلت قال يا قوم إني بريء مما تشركون إني وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين"


إذن ما حقيقة السموات السبع ،بالنسبة للناظر إليهن ولو بوسائل حديثة ؟

يقول الله تعالى {الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا مَّا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِن تَفَاوُتٍ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِن فُطُورٍ. ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِأً وَهُوَ حَسِيرٌ. وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُومًا لِّلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ}


نستخلص إذن أن السموات السبع متماثلات ،أي متساويات من حيث المساحة والإرتفاع ،فلا فروق بينهن ولاتفاوت يسبب شروخا،وكأنهن سماء واحدة ، وهذا هو المعنى في قوله تعالى : " فسواهن سبع سموات ".وهيهات للمتفكر ،المُتأمَل فيهن وبشتى الطرق والوسائل "فيزيائيا ،رياضيا ،علميا،أن يصل إلى نتيجة  إيجاد أوملاحظة ما يفرق بينهن بشروخ أوماشابه،فبعد التبصَر ،ولاريب سيصاب بالإنتكاس ،وهذا تحد من الله سبحانه لعباده ،وخاصة العلماء،،،ولوباستطاعتهم معرفة ما يُميَز السماء الدنيا بما تحويه من نجوم ذات شهب ثاقبة ،لها من الجاذبية ما يفوق سرعة الشياطين الضوئية.



والله أعلم.


عدل سابقا من قبل مباركة بشير أحمد في الإثنين أبريل 25, 2016 11:49 am عدل 8 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
فتيحة الراوي
شمس المنتدى
شمس المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 20
نقاط : 28
تاريخ التسجيل : 02/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد   الخميس أبريل 21, 2016 9:36 pm

ولا زلتث بعدُ أبحث عن كلمات من هول الدهشة صديقتي !!
من كان يصدَق أن الأرض اللفظ المفرد يمتد بامتداد المجرات والسموات السبع !!
فسبحانه لا أله إلاَ هو.


تقدير ومحبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: رد: سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد   الإثنين أبريل 25, 2016 11:58 am

فتيحة الراوي كتب:
ولا زلتث بعدُ أبحث عن كلمات من هول الدهشة صديقتي !!
من كان يصدَق أن الأرض اللفظ المفرد يمتد بامتداد المجرات والسموات السبع !!
فسبحانه لا أله إلاَ هو.


تقدير ومحبة

شكرا للرائعة فتيحة ،وماحملت الكلمات من درر متوهجة
التقدير كلَه لك ،،،
وتحية طيَبة.
alien
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: رد: سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد   الثلاثاء مايو 03, 2016 4:58 pm

‘إذا الشمس كوَرت" 
المتدبَر في القرآن الكريم يدرك حتما أن للشمس حراكا ،وليس كما اعتقدت الدراسات العلمية أن الشمس ثابتة والكواكب حولها تدور.
يقول الله تعالى :

"لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ"
"وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ"
ولكن أين يكمن جريان الشمس ،هل في سماء واحدة ؟
طبعا الإجابة سنلحظها جليَة لو رجعنا إلى قوله تعالى : أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا (15)وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُورًا وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجًا (16)

وهذا مايثبت أن السموات السبع يشكلَن مساحة واحدة للناظر إليهن
وفيهن تجري الشمس ،وكذلك القمر.


ومامعنى قوله تعالى : "إذا الشمس كوَرت" ؟


أكيد أن بعد الجري استقرار ،وهذا مايثبته قوله تعالى : "والشمس تجري لمستقر لها"
فاستقرارها إذن ،سيكون عندما تُشكَل دائرة ،،،أي تٌكوَر على ما خلق الله سبحانه في السموات السبع ،،،،،ونستخلص إذن أن السموات السبع يُشكَلن دائرة ،وليس مااعتقدته الاجيال السابقة،بالرجوع إلى حديث المعراج المدسوس ، طبقات فوق بعضها بعضا .


يقول الله تعالى :"إِنَّ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِّلْمُؤْمِنِينَ "
فكيف تكون آيات ،وليس يظهر منها إلا سماء واحدة ،إلاَ إذا الكون يشتمل عليهن جميعا ،وفيهن من دلالة الإعجاز ما هو قابل للتفكَر .وإلاَ فكيف نعرف حجم الجنَات التي وُعد بها المتقون ،أي "عرضهن السموات والأرض " ؟
فمن جيل إلى جيل ،تتسع الرؤى ،وتتغير المفاهيم ،والعقل البشري في تطور دائم
ونهم لمعرفة ما يحيط به من مخلوقات .
و أخيرا ،بما أن الشمس والقمر يجريان في فلك واسع حجمه السموات السبع ،ومسخرين بأمر الله سبحانه ،وليسا أرضين ،،،
يقول الله تعالى : "يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُّسَمًّى" 
وبما أن العين تراهما ثابتين ،فنستخلص أن الذي نراه ليس إلاَ صورا للشمس والقمر بعد انقضاء أزمنة تقاس بالسرعة الضوئية ،،،وعلى هذا الأساس ،فوصول الرجل الأمريكي لسطح القمر ليس حقيقة . 


والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
 
سبع سماوات وسبع أراض / مباركة بشير أحمد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شموس الثقافة والإبداع :: منتدى المقال ..إسلامي ،أدبي ،سياسي..-
انتقل الى: