منتديات شموس الثقافة والإبداع

شعر،قصص، برامج كومبيوتر ،طرائف ،عالم حواء
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 هل عُرج بالنبي محمد إلى السماء السابعة ،،،حقا ؟؟ مباركة بشير أحمد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: هل عُرج بالنبي محمد إلى السماء السابعة ،،،حقا ؟؟ مباركة بشير أحمد   الأحد فبراير 21, 2016 11:35 pm

هل عرج النبي مُحمد إلى السماء السابعة ،،،حقا؟؟؟

يقول الله تعالى: “والنجم إذا هوى. ما ضل صاحبكم وما غوى. وما ينطق عن الهوى. إن هو إلا وحي يوحى. علمه شديد القوى. ذو مرة فاستوى. وهو في الأفق الأعلى. ثم دنا فتدلى. فكان قاب قوسين أو أدنى. فأوحى إلى عبده ما أوحى. ما كذب الفؤاد ما رأى. أفتمارونه على ما يرى. ولقد رآه نزلة أخرى. عند سدرة المنتهى. عندها جنة المأوى. إذ يغشى السدرة ما يغشى. ما زاغ البصر وما طغى. لقد رأى من آيات ربه الكبرى” سورة النجم الآيات 1 – 18

ويقول سبحانه وتعالى :"سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ"

.................

وجب أن نعلم بأن معجزة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، تمثلت في القرآن ،رغم إلحاح طويل لآل الشرك أن يأتيهم بمعجزة.يقول الله تعالى : وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالْآيَاتِ إِلَّا أَن كَذَّبَ بِهَا الْأَوَّلُونَ "

وبما أن القرآن هو معجزته بين قومه فإذن ،فالإشارة إلى الحديث عنها هو الأجدر

ففي سورة النجم تُشير الآيات الكريمة إلى أن النبي قد رأى جبريل عليه السلام مرتتين ،مرة في منامه وكانت عبارة عن رؤيا

واستشعرها القلب وصدَق بها ،والثانية ،ليلة أسري به إلى المسجد الأقصى أي عكس الأدنى،،عند سدرة المُنتهى ،أي منتهى الرحلة

وعندها جنة المأوى بمعنى أنها كانت هي الملجأ والمكان المُريح بعد رحلة طويلة ،فلو السياق " عندها المأوى" ،فقد ينساب إحساس فينا على أنه قد كان مضطربا أوخائفا،ولكن وصف المكان بالجنة ،فهو دليل على ارتياح وراحة بال واستبشار، وهنا نلمس تشابها بين قصة موسى عليه السلام ،والنبي محمد صلى الله عليه وسلم

بحيث أن كليهما قد سرى ليلا ليرى آيات ربَه ،كأنه كان على موعد معها حتى بغير قصد ،فموسى عليه السلام رأى نور ربَه ،عند الشجرة المباركة ،وكلَمه ربَه ومارآه،

ومحمد عليه الصلاة والسلام ،رأى جبريل عليه السلام ،ورأى نوره يغشى السدرة أي الشجرة ،وكونه كائنا طينيا ويرى بأم العين مخلوقا نورانيا ،تتوقف عند سرعته الأزمنة،وتحيطه الأبعاد اللامرئية ،في واقع بشري ،فذلك تالله لهو الأمر العجيب ،الذي يقف العقل أمامه مشدوها ،لايفهم من الأمور شيئا سوى التسليم لقدرة الله عزوجل.

الآيات الكُبرى إذن هي تحقق رؤيا جبريل عليه السلام ،من منام إلى رؤية أقرَ بها البصر ،"مازاغ وماطغى" بمعنى اعتدال واطمنان لرؤية جبريل عليه السلام

والذي غشي نوره الباهر، السدرة ،فارتبط إذن في تلك اللحظات العالم العلوي بالعالم السُفلي ،والتقى الجسد الطيني بالجسد النوراني على الأرض ،جمع بينهما القرآن أي الوحي المُنزَل ،والله سميع بصير ،،،،وماعداها أي العروج إلى السموات ذات الأبواب الخشبية،والبغل المربوط ذو الجناحان ،وموسى الذي يشبه أهل شنوءة ،والنساء المعلقات من أثدائهن ،وقبر ماشطة فرعون والاظافر النحاسية ،وتحطيم رأس المتهاون في صلاته وغيرها من المشاهد ،فتلك مجرد تخريفات مقتبسة من أساطير سومرية وإسرائيلية ،تعبق برائحة الضرر،لا الفائدة للدين الإسلامي الحنيف.

والله أعلم

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



عدل سابقا من قبل مباركة بشير أحمد في الثلاثاء مارس 15, 2016 12:49 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: رد: هل عُرج بالنبي محمد إلى السماء السابعة ،،،حقا ؟؟ مباركة بشير أحمد   الأحد فبراير 21, 2016 11:36 pm

لنتأكد أن العروج للسماء ماحدث قط،بغض النظر عن الخطأ في مصدر عرج ،الذي هو "العروج" بدل "المعراج" ،وأيضا تلك المشاهد طفولية السيناريوهات،فلنتدبر في كلمة "نزلة"،،،ونزلة ثانية ،سبقتها نزلة أولى ،،،هما نزلتان إذن،والنزول لايكون إلاَ من الأعلى إلى الأسفل ،أي من السماء إلى الأرض ،فكيف استنبط بعض مفسَرين أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قد عرج إلى السماء إذن ؟

والله تعالى يقول : "ماكذَب الفؤاد ما رأى"،،،،فهذه رؤيا قلبية ،

ويقول عزَوجلَ : مازاغ البصر وما طغى ،،،،،فهذه رؤية عينية

إذن فهما : رؤيا ورؤية ،،،،والفرق بينهما ،أن الأولى بالقلب كانت

والثانية بالعين المُجرَدة.

وهل من المفروض أن يرى الناس مارأى محمد صلى الله عليه وسلم حتى يُصدَقوا قوله ؟

ليس صحيحا ،أكيد.إنما ما يأتيهم به من آيات قرآنية جرَاء ذياك اللقاء الذي جمعه بجبريل عليه السلام ،هو ما ينصَب عليه الإهتمام ،كما هو الشأن لموسى عليه السلام الذي رأى آيات ربَه في "العصا" التي تحوَلت ثعبانا ،وفي "يده" التي توهَج فيها الضوء بقدرة قادر .فما من أحد قد رأى بدايات تشكَل المعجزتين ،حتى أهله ،الذين مكثوا في مكان بعيد عنه حيطة وحذرا.فآيات موسى عليه السلام،القصد منها هو إفحام السحرة على مرأى ومسمع من الناس وإثبات أن ربَ موسى هو الأقدر والأعظم ،فواجههم بالسلاح ذاته أي ما يشبه السحر وليس بسحر ،،وأوَل من آمن برب موسى هم السحرة.أماَ محمد صلى الله عليه وسلم ،فلقد واجههم بالقرآن الكريم ،الذي عجز على الإتيان بمثله إنس وجان ،لفظا ومعنى ،وحقائق أقرَبها العقل والقلب ،فجدير بهم إذن يؤمنوا بالله عزَوجلَ، ويُصدَقوا بأنه وحي مُنزَل من عنده سبحانه، بواسطة رسول كريم ،هوجبريل عليه السلام ،الذي وصف الله سبحانه نزوله على أنه نور سماوي قد تدلىَ شيئا فشيئا نحو محمد صلى الله عليه وسلم إلى أن اقترب منه فكان "قاب قوسين أو أدنى" فأوحى إليه من الآيات القرآنية ما علَمه له ليلقيه في صدره ،ومن ثمَ إلى قومه ليخرجهم من الضلال إلى النور.

والله أعلم

يتبع...............

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



عدل سابقا من قبل مباركة بشير أحمد في الثلاثاء مارس 15, 2016 12:49 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
مباركة بشير أحمد
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1075
نقاط : 1878
تاريخ التسجيل : 29/06/2012
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه : كاتبة قصص ،شاعرة ، فنانة تشكيلية
المزاج المزاج : را يق
تعاليق : ( من سار على الدرب وصل )

مُساهمةموضوع: رد: هل عُرج بالنبي محمد إلى السماء السابعة ،،،حقا ؟؟ مباركة بشير أحمد   الجمعة فبراير 26, 2016 1:06 am

لماذا حدث الإسراء ليلا ،وليس نهارا
ومامعنى الفتنة في الرؤيا ،وشجرة الزقوم في القرآن ؟

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mebarka.cinebb.com
 
هل عُرج بالنبي محمد إلى السماء السابعة ،،،حقا ؟؟ مباركة بشير أحمد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شموس الثقافة والإبداع :: المنتدى الإسلامي :: في رحاب الإسلام-
انتقل الى: